تعريف بالمؤسسة

المؤسسة العربية للمعارض والأسواق الدولية

المؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية

أحدثت المؤسسة العامة لمعرض دمشق الدولي بالقانون رقم /40/ تاريخ 13/9/1955م الصادر عن السيد رئيس الجمهورية .
تم تعديل اسم ومهام المؤسسة بالمرسوم التشريعي رقم /68/ عام 2001م وأصبح اسمها المؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية وبموجب هذا المرسوم أصبحت مهام المؤسسة كما يلي :
1- تنظيم وإقامة معارض وأسواق محلية ودولية نوعية داخل الجمهورية العربية السورية .
2- تنظيم مشاركة الجمهورية العربية السورية في المعارض والأسواق الدولية الخارجية واتخاذ الإجراءات اللازمة لذلك واقتراح تشكيل الوفود لهذه الغاية .
3- تنظيم وإقامة معارض وأسواق للمنتجات السورية في الخارج واقتراح تشكيل الوفود لهذه الغاية .
4- التنسيق والمساهمة مع الجهات العامة التي تقوم بتنظيم المعارض والأسواق الدولية داخل القطر وخارجه .
5- الإشراف على المعارض والأسواق التي يقيمها القطاع الخاص داخل الجمهورية العربية السورية وخارجها .
كما أن المؤسسة هي الجهة الوحيدة المخولة بإصدار اليانصيب في سورية. ويبقى على رأس أولويات مهام المؤسسة تنظيم وإقامة معرض دمشق الدولي .

معرض دمشق الدولي

– تم تنظيم أول دورة لمعرض دمشق الدولي في عام /1954/ وانتسب إلى اتحاد المعارض الدولية في باريس عام /1958/ وأصبح عضواً في اللجنة الإدارية للاتحاد الدولي عام /1978/ وفي مجلس إدارة الاتحاد عام /2002/ وهو عضو في الاتحاد العربي للمعارض والمؤتمرات الدولية ومجلس إدارته ويترأس المكتب الإقليمي لدول المشرق العربي فيه .
– ومعرض دمشق الدولي هو المعرض السنوي العام الأقدم في منطقة الشرق الأوسط وقد شكل على مدى أكثر من نصف قرن نقطة التقاء متميزة للتبادل التجاري والاقتصادي والثقافي بين الدول العربية والأجنبية كما أنه كان على الدوام يعكس الصورة الحقيقية للواقع الصناعي والتجاري في سورية ويقدمها إلى العالم بأفضل الأطر .
– رئيس مجلس الإدارة والمدير العام الحالي للمؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية السيد محمد عماد الزعبي وهو عضو في مجلس إدارة اتحاد المعارض الدولي ونائب رئيس قسم أفريقيا والشرق الأوسط فيه وهو عضو مجلس إدارة الاتحاد العربي للمعارض والمؤتمرات الدولية ورئيس المكتب الإقليمي لدول المشرق العربي فيه .

مدينة المعارض الجديدة

قام السيد الرئيس بشار الأسد بافتتاح مدينة المعارض الجديدة بالتزامن مع الاحتفال بالعيد الذهبي لمعرض دمشق الدولي في 3 أيلول من عام /2003/ وهي إحدى أكبر مدن المعارض في العالم وتمتد على مساحة /1.2/ مليون متر مربع وتقع على الطريق الدولي الواصل بين العاصمة دمشق ومطارها الدولي وفيها أحدث صالات العرض والمرافق والخدمات حسب المعايير الدولية .

أرقام عن مدينة المعارض الجديدة

تتوزع مساحات صالات العرض والمرافق والخدمات والمساحات الخضراء على الشكل التالي :
1 – المساحة الإجمالية: مليون ومائتي ألف متر مربع وهي تعادل ثلاثة عشر ضعفاً لمساحة مدينة المعرض القديم .
2 – مساحات العرض المبني : 83.000 ألف م2 .
3 – مساحات العرض المكشوف : تقارب 150.000 ألف م2 .
4 – مباني المستودعات والورش ومستودعات الجمارك : 17000 م2
5 – مباني الخدمات: 2100 م2 تضم ( مركز صحي دائم – مركز الإذاعة والتلفزيون – مصرف – مركز إطفاء – ثلاثة مباني أمنية .
6 – مركز رجال الأعمال الدائم: 2725 م2 + المركز الصحفي الدائم 2725 م2 .
7 – المطاعم والكافيتريات: 12500 م2 .
8 – قاعات الاجتماعات والندوات:4 قاعات ( قاعة في كل جناح دولي ) 363 م2.
9 – مباني الإدارة: 4500 م2 .
10 – المساحات الخضراء: أ – المرحلة الأولى الحالية 40.000 م2 مسطحات خضراء .
ب – أشجار : 10804 شجرة . و 3618 شجيرة – نباتات مزهرة ونباتات تحديد : 7900 نبتة .حوليات وشجيرات وأحواض بحدود 20.000 قطعة .
11 – تسعة مواقف للسيارات: ( تتسع لألف وثمانمائة سيارة ) المساحة الإجمالية 11.000 م2.
12 – مساحات الطرق الداخلية والمحيطة : 150.000 م2 .
13 – عشرة بوابات للزوار.
14 – خمسة بوابات للسيارات .
15 – خدمات الاتصالات والمراقبة : 200 خط هاتف خارجي + 1008 خط هاتف داخلي ( كما تم التعاقد لتنفيذ شبكة ألياف ضوئية تغطي المدينة + نظام مراقبة إلكتروني ) .